وضعية نجم المنتخب تثير غضب رونار

14 فبراير 2018

تثير وضعية منير المحمدي حارس المنتخب المغربي داخل ناديه نومانسيا الإسباني، غضب وقلق المدرب الفرنسي هيرفي رينارد، والذي يراقب الأمر بكثير من الاهتمام.

ولا يحظى المحمدي بأي فرص للعب رفقة ناديه في الدوري، واكتفى فقط بالظهور في مباريات كأس الملك قبل إقصائه من طرف ريال مدريد.

و يخشى رينارد من تأثير ابتعاد المحمدي عن أجواء المباريات على مستواه وأدائه في مونديال روسيا.

ولم يعد المحمدي يملك غير انتظار نهاية الموسم لتغيير الوجهة، والبحث عن ناد آخر يتيح أمامه إمكانية اللعب لدقائق أكثر.

ومن المفارقات أن الحارس الاحتياطي للمغرب ياسين بنون يلعب أساسيا في الليجا رفقة نادي جيرونا، ويقدم مستويات كبيرة.